مصراته

قالوا عن مصراته (مراسل الجزيرة: حسن الشوبكي)


حقيقة – وهذا كلام أقوله من قلبي وعقلي – أن مصراته تركت في ذهني وبالي وعقلي الكثير … طبيعتها خلابة ومميزة، أهلها وناسها يعتبروا من أرقي الشعوب العربية التي رأيتها في حياتي، الكرم إلي جانبهم دائما وحسن الضيافة وكذلك طيب المعشر .

على صعيد ما رأيته من أحداث وقمنا بالتغطية على إثرها أكاد أجزم أن مصراته ظلمت كثيراً على يد نظام القذافي، فهي التي منذ نحو 6 عقود (أو أقل قليلاً) أوته ودرس في مدارسها، لكن ما رأيته سواء في شارع طرابلس أو في المنشئات والمباني وكذلك في المستشفيات وأيضا علي الجبهات أشعرني بأن المدينة مستهدفة أكثر من أي مكان آخر في ليبيا .

استهداف مصراته كان مؤلما .. ولكن في مواجهة هذا الاستهداف وفجيعته كان هنالك صمود .. كنت أنا في بنغازي وقضيت هناك أكثر من شهر في التغطية أيضا .. كنت أرى أينما ذهبت – حقيقة – وفاء من أهل بنغازي والمدن الشرقية عموما لأهل مصراته ولمصراته .. الكل كان يرفع لافتة أن مصراته هي عنوان الجهاد وعنوان المقاومة والصمود .. وهي كذلك كما رأيت .. لانها ما انفكت تدافع عن نفسها وتدافع عن كل ليبيا وعن الحرية .

من واقع خبرتي في العمل الصحفي الاقتصادي حقيقة مصراته هي خزان اقتصادي حقيقي لكل المدن الليبية وهي أيضا ما بخلت يوماً علي كل المناطق الليبية التي تحيط بها او تقترب منها لم تبخل عليها بالمخزونات التي تتوافد إلي موائنها .

المفارقة الغريبة وقد كتبت ذلك في الصحافة الاردنية أن مصراته قلبت كلاماً يتحدث به كثيرون يقولون ان رأس المال جبان ولكن حقيقة ان ما رأيته في مصراته ومن رجال أعمالها أيضا ومستثمريها من نخوة وحمية لصالح المقاومة هنا ولصالح الثوار ولصالح خير كل الناس هنا يؤكد أن رجال الاعمال فيها ثابتون على أهداف نبيلة ولا يغريهم المال بل ينشدون سعادة الوطن وحريته .. وهذه تجربة غير مسبوقة رأيتها بأم عيني ورأيت كيف يتسابق رجال الاعمال في هذه المدينة التي تحاصر من جهاتها الثلاث من قبل كتائب القذافي .. رأيت كيف يبذلون الغالي والنفيس من أجل ان يكون الناس اكثر قوة ومناعة في مواجهة من يعتدي عليهم .

كان لمصراته دور فهي حجر الزاوية في الثورة الليبية .. وسيكون لها مستقبل زاهر .. أهلها متعلمون علي علاقة وطيدة بدينهم .. متماسكون .. لا يوجد فيها أي حديث قبلي ولا أي انقسامات .. هي متماسكة وموحدة في مواجهة كل من يعتدي عليها .

مصراته تركت في بالي وذهني الكثير .. ولا أبوح سرا ان قلت لكم انني فعلا أحببت هذه المدينة وأحببت اهلها .. واتمني ان ازورها فيما بعد .. وقد تكون كل الجغرافيا الليبية وكل الوطن في ليبيا قد تحرر .. واتمني ان ازورها لأنجز تقريرا عن ازدهارها الاقتصادي الذي يبني على ازدهار سابق صنعه أبناؤها – فقط – فيما غابت الدولة .

Advertisements

6 thoughts on “قالوا عن مصراته (مراسل الجزيرة: حسن الشوبكي)”

  1. شرفتنا يا أستاذ حسن وبارك الله في أقوالك ونتمنى أن نراك قريبا في مدينتنا الحبيبة؛ ومصراتة تحتضن كل ضيوفها.

  2. نشكرك على هذه الكلام الجميل والمشاعر الرقيقة تجاه مدينتك الثانية و نحن في انتظار زيارتك في أي وقت تحب فستكون بين أهلك ويشرفنا أن تكون بيننا لأنك ناظلت وجاهدت معنا بالكلمة وعرضت نفسك للخطر وجزاك الله عنا كل خير أخوك مصطفى بن نصر من مصراتة

  3. أخي حسن بارك الله بك ..

    بكل تأكيد أن شهادتك في أهل مصراتة يعتز بها كل فرد فيها .. وأنهم يكنون لشخصك الكريم

    وللمملكة الهاشمية الأردنية كل الاحترام والتقدير ..

    شكرا جزيلا لك

  4. اشكرك كل الشكر انت مفخرة و نعم نفتخر بأبن عمنا
    انا عشت فترة طويلة في مصراتة و هي عروس البحر المتوسط و اهلها اهل الكرم و الجود و يحترمون و يقدرون الجالية العربية المقيمة بها / تحية الى اهل مصراتة الابطال و الشجعان

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s